الرئيسية / الاخبار / منتخب الشباب يلاقي الفيصلي وديا وازمة تفريغ اللاعبين تعاود حضورها بقوة

منتخب الشباب يلاقي الفيصلي وديا وازمة تفريغ اللاعبين تعاود حضورها بقوة

حسين البهادلي – المنسق الاعلامي لمنتخب الشباب

يدخل منتخبنا الوطني للشباب اليوم الأربعاء اولى مبارياته التجريبية في معسكره التدريبي المقام حاليا في الاردن ، عندما يقابل فريق “الفيصلي” على ملعب التربية الرياضية في الاردن في تمام الساعة الخامسة والنصف بتوقيت بغداد”.وتعتبر المباراة التي جاءت بعد اعتذار نادي “الوحدات” الذي كان من المفترض ان يقابل منتخبنا وديا في السادس عشر من الشهر الجاري ، الا ان ارتباطه بمباريات بطولة الدرع التنشيطية ادى لالغاء المباراة” ويخوض منتخب الشباب تدريباته بانضباط عالي وفق البرنامج المخطط له من قبل الكادر التدريبي، لاسيما ان المعسكر يعتبر الاول للمنتخب في رحلة الاستعدادا لنهائيات كاس اسيا التي من المقرر ان تقام في البحرين منتصف شهر تشرين الاول المقبل .الاهتمام بالشبابوقال عضو اتحاد الكرة ومشرف منتخب الشباب فالح موسى ان معسكر المنتخب يسير وفق الخطط التي وضعت له من قبل الكادر التدريبي ، بالرغم من الظروف المالية الصعبة التي نواجهها جراء عدم توفر المخصصات المالية للمنتخب والاعتماد فقط على ما وفرته الشركة الخاصة بإقامة المعسكر” .وأضاف فالح موسى الى ان الوضع العام جيد جدا واللاعبون بمعيّة الكادر التدريبي يبذلون جهود مميزة من اجل الاستفادة من المعسكر بالشكل المطلوب .وأشار موسى الى “اننا نتمنى على القائمين على اللجنة الأولمبية واتحاد الكرة ، ان ينظروا الى المنتخبات الوطنية بعين واحدة وعدم تمييز منتخب عن اخر ، خصوصا ان منتخب الشباب هو الرافد الأساسي للمنتخب الوطني وعلى الجميع ان يراعوا الظروف الصعبة التي يمر بها المنتخب حاليا”.ازمة مفتعلةوعلى صعيد متصل عبر مدرب المنتخب عباس عطية عن استياءه الكبير من التعامل السيء الذي يعاني منه بعض لاعبي المنتخب من قبل الهيئات الادارية للاندية المرتبطين معها .وقال عطية “للاسف البعض من ادارات الاندية تعمل بالضد من منتخب الشباب وتحاول تعكير صفو المعسكر من خلال الضغط على لاعبيها المتواجدين في صفوف المنتخب بالعقوبات المالية والادارية ، من اجل ترك المعسكر والالتحاق بمعسكراتها التدريبية ، متناسين ان اللاعبين يتواجدون تحت اسم منتخب العراق ، وان الغرض من اقامة المعسكر في الاساس هو عدم وجود ملعب لاقامة التدريبات عليه في بغداد وخوض مباريات استعدادية عالية المستوى اسوة بفرق مجموعتنا في النهائيات التي بدأت الاستعدادات منذ فترة طويلة”.تدخل سريع واضاف عطية هناك عدد من اللاعبين تم منعهم من الالتحاق بصفوف المنتخب في معسكر الاردن ، بالاضافة الى وجود الكثير من العراقيل المالية التي تضع مسيرة المنتخب تسير ببطأ شديد ، مما يستوجب تدخل سريع من قبل اللجنة الاولمبية العراقية ووزارة الشباب والعمل على تدعيم مسيرة المنتخب والدخول في مرحلة استعداد مثالية”.