الرئيسية / الاخبار / بيان صادر من الأتحاد العراقي لكرة القدم بخصوص حادث تعرض مدرب نادي كربلاء محمد عباس

بيان صادر من الأتحاد العراقي لكرة القدم بخصوص حادث تعرض مدرب نادي كربلاء محمد عباس

بيان صادر من الأتحاد العراقي لكرة القدم

بخصوص حادث تعرض مدرب نادي كربلاء محمد عباس

أعرب الأتحاد العراقي لكرة القدم ومنذ اللحظة الأولى عن بالغ أسفه للحادث الذي تعرض له السيد محمد عباس ومجموعة من لاعبي وأداريي نادي كربلاء للضرب من قبل قوة حماية الملاعب عقب مباراة فريقهم مع نادي القوة الجوية يوم 23/6/2013.

ولم يكن عدم الأعلان عن أي رد فعل من قبل الأتحاد بشكل علني سكوتاً كما فسره البعض بل بادر الأتحاد بتشكيل لجنة تحقيقية خاصة للتحقيق في ملابسات الحادث علماً أن السيد رئيس الأتحاد العراقي لكرة القدم قد أجرى أتصالات على أعلى المستويات للتعبير عن قلق الأتحاد من نتائج الحادث وضرورة الحيلولة دون تكراره حفاظاً على المصلحة العامة.

ان الأتحاد العراقي لكرة القدم وكونه الجهة المسؤولة عن تنظيم مسابقات كرة القدم في العراق وكل ما يتعلق باللعبة لم ولن يكون بعيداً عن أي حدث وهو ملم كل الألمام بمسؤولياته تجاه كل الأطراف المشاركة في اللعبة وبالذات نشاطات الأتحاد.

من المؤسف وليس ذلك بخافي على الأتحاد قيام البعض بأستغلال هذه الحادثة بشكل لا يتناسب وينسجم مع الأساليب الصحيحة في التعبير عن مشاعره تجاه ما حدث سعياً وراء مآرب ضيقة وغير مشروعة.

أن الأتحاد ليس خافياً عليه من يقف وراء التصرفات التي بدرت عن البعض بالأنسحاب من مباريات دوري النخبة ومن يتحرك خلف الكواليس لألغاء مسابقة الدوري تغطية لفشل بعض مسؤولي تلك الجهات في تحقيق نتائج تبيح له البقاء في مسابقة دوري النخبة ووفق الأساليب الصحيحة الورادة في تعليمات الأتحاد وبما يعزز تعليمات الأتحادات الدولية والقارية والأقليمية في خلق حالة التكامل في المسابقات.

ان الأتحاد سيتخذ أشد الأجراءات بحق اللاعبين والأداريين وكل من يحاول أستغلال هذا الحادث لأحداث الفوضى في مسابقات الأتحاد.

وبالعودة لموضوع حادث تعرض مدرب نادي كربلاء للأعتداء فأن الأجراءات التي أتخذتها السلطات المختصة متمثلة بمتابعة دولة رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة المحترم ووزراة الشباب والرياضة ولجنة الرياضة والشباب في مجلس النواب ومجلس محافظة كربلاء ومن ضمنها ألقاء القبض على المشاركين في الحادث توضح مدى الأهتمام البالغ بمعرفة أسباب الحادث ومحاسبة المقصرين وعلينا جميعاً أن نتصرف بالشكل الذي ينم عن أحترامنا لعمل هذه الجهات وأنتظار صدور النتائج وعنده يمكن أتخاذ أجرارات من قبل الأتحاد تتناسب وطبيعة الحدث.

أن قيام هذه الجهات بأتخاذ الأجراءات المناسبة يغني الأتحاد والجميع عن أي تصرف لا يتناسب مع أحترام تلك الأجراءات بأنتظار نتائج التحقيق.

أن الأتحاد مصر وعازم على تطبيق التعليمات المنصوص عليها في لوائحه ولوائح الأتحادات الدولية والقارية والأقليمية بحق كل من يعمل على الأخلال بلوائح المسابقات وتكاملها.

لذا نتطلع وكما عهدنا من قبل من أنديتنا ومسؤوليها التصرف بشكل محترف ينم عن الروح الرياضية وعكس حالة من النضوج الأداري.

ختاماً تمنياتنا على الله سبحانه وتعالى أن يمن على الأخ محمد عباس بالشفاء وعودة موفقة لفريق كربلاء الى المسابقة ومن الله التوفيق.

 

الأتحاد العراقي لكرة القدم

بغداد 27/6/2013